الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 وقت النوم الممدوح والمذموم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سفينة النجاة
الرتبة
الرتبة
avatar

انثى عدد الرسائل : 336
مزاجي :
تاريخ التسجيل : 05/02/2008

مُساهمةموضوع: وقت النوم الممدوح والمذموم   22/11/2010, 15:27

وقت النوم الممدوح والمذموم


ما جاء في الأوقات المذمومة للنوم


بعد الغداة إلى قبل طلوع الشمس : عن جعفر بن محمد ( عليه السلام ) قال رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم (( ما عجت الأرض إلى ربها كعجيجها من ثلاثة من دم حرام يسفك عليها واغتسال من زنا والنوم عليها قبل طلوع الشمس))


وعن أبي حمزة قال كنت عند علي بن ابي طالب عليه السلام
وعصافير على الحائط يصحن فقال يا أبا حمزة أتدري ما يقلن .؟ قلت لا قال يتحدثن أنهن في وقت يشكون قوتهن يا أبا حمزة لاتنامن قبل طلوع الشمس فإني أكرهها لك إن الله تعالى يقسم في ذلك الوقت أرزاق العباد وعلى أيدينا يجريها



وعنه عليه السلام قال (( نومه الغداة مشومة تطرد الرزق وتصفر اللون وتقبحه وتغيره وهو نوم كل مشوم إن الله يقسم الارزاق ما بين طلوع الفجر إلى طلوع الشمس فإياكم وتلك النومه وكان المن والسلوى ينزل على بني إسرائيل ما بين طلوع الشمس فمن نام تلك الساعة لم ينزل نصيبه فكان إذا انتبه فلا يرى نصيبه احتاج إلى السؤال والطلب ))



وعن الصادق عليه السلام في قول الله عز وجل " فالمقسمات أمرا " سورة الذاريات 4 قال ( الملائكة تقسم أرزاق بني آدم مابين طلوع الفجر إلى طلوع الشمس فمن نام بينهما نام عن رزقه )


ومن الأوقات المذمومة للنوم أول النهار فعن محمد بن علي بن الحسين عليه السلام قال الباقر عليه السلام ((
النوم أول النهار خرق )) والخرق هنا بمعنى الحمق وضعف العقل مما يؤدي إلى الجهل الذي هو معنى من معاني الخرق ومنه النوم بعد العصر في كتاب تقويم المحسنين روي عن النبي صلي الله عليه وآله وسلم (( من نام بعد العصر فاختلس عقله لا يلومن إلا نفسه ))


وعن الباقر عليه السلام قال (( النوم بعد العصر حمق )))



ومنه النوم قبل العشاء عن أمير المؤمنين عليه السلام قال (( إن النوم قبل طلوع الشمس وقبل صلاة العشاء يورث الفقر وشتات الأمر ))



وعن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال (( إنه الله كره النوم بين العشاءين لأنه يحرم الرزق ))


وعن الصادق عليه السلام عن أبيه عن آبائه عن رسول الله صلى الله عليه وآل وسلم قال (( إن الله كره لكم أيتها الأمة أربعا وعشرين خصله ونهاكم عنها )) إلى ان قال (( وكره النوم فبل العشاء الأخر ))

وفي كتاب العارات بإسناده عن ابن نباته قال : قال علي عليه السلام في خطبته (( ووقت صلاة العشاء الآخرة حين يسق الليل وتذهب حمرة الأفق إلى ثلث الليل فمن نام عند ذلك فلا أنام الله عينه ))


ومنه النوم أول الليل بعد العشاء لعلة أن الشيطان يبيت عساكره من أول الليل إلى نصفه فيأتون الناس في منامهم فبلقون إليهم الوساوس كما جاء في الأخبار وإن الرؤيا فيها كاذبة


ومنها النوم بين صلاة الليل والفجر وعن أبو الحسن الأخير عليه السلام (( إياك والنوم بعد صلاة الليل والفجر ولكن ضجعة بلا نوم فإن صاحبه لا يحمد على ما قدم من صلاته ))


ومنه النوم عن أول أوقات الفرائض عن الصادق عليه السلام قال (( ومن نام عن فريضة أو سنه أو نافلة فاتته بسببها شيء فذلك النوم الغافلين وسير الخاسرين وصاحبه مغبون ))


وكفى بذم النوم في فضيلة أول الوقت للصلاة الأخبار كثرة التي وردت فيها
منها قول ملك الموت ( ما من أهل بيت مدر ولا شعر في بر ولا بحر إلا وأنا أتفحصهم في كل يوم خمس مرات عند مواقيت الصلاة وقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنما يتصفحهم فيها فإن كان ممن يواظب عليها عند مواقيتها لقنه شهادة أن لا إله ألا الله و أن محمداً رسول الله ونحى عنه ملك الموت إبليس وقول الصادق عليه السلام : الصلوات المفروضات في أول وقتها إذا أقيم حدودها أطيب ريحاً من قضيب الآس حين يؤخذ من شجره رطبه وريحه وطراوتة
وقوله ان من صلاها في أول وقتها رفعها الملك إلى السماء بيضاء نقية تقول : حفظك الله كما حفظتني واستودعتني ملكا كريما ومن صلاها بعد وقتها من غير عله ولم يقم حدودها رفعها الملك سوداء مظلمة وهي تهتف به ضيعتني ضيعك الله كما ضيعتني ولا رعاك الله كما لم ترعني


وقوله عليه السلام : (( ما من صلاة تحضر وقتها إلا ملك نادى بين يدي الناس : قوموا إلى نيرانكم التي أوقدتموها على ظهوركم فاطفئوها بصلاتكم ))

وقوله عليه السلام : فضل الوقت الأول على الآخر كفضل الآخرة على الدنيا

وقوله عليه السلام : ( أول الوقت رضوان الله )


وغيرها روايات التي تفتح عن القلوب الغفلة وتجلي عن الأبصار غشاوة الظلمة لما أعده الله لقيام الصلاة بأوقاتها من الثواب الجزيل والفضل المنيل والعجب ممن اطلع على هذا وجعل النوم منتجعاً سباتا في هذه الأوقات



ومنه النوم بعد الأكل عن النبي صلوت الله عليه وآله وسلم قال (( أذيبو طعامكم بذكر الله والصلوات ولا تنامو عليها فتقسو قلوووبكم ))



ومنه نوم الجنب عن عبد الرحمن قال سألت أبا عبدالله الحسين عليه السلام عن الرجل يواقع أهله أينام على ذلك قال (
إن الله تعالى يتوفى الأنفس في منامها ولا يدري ما يطرقه من البلية إذا فرغ فليغتسل



وعن الفهري قال : سمعت أبا عبدالله الحسين يقول ثلاثة لا يقبل الله لهم صلاة جبار كفار وجنب نام على غير طهارة والمتضمخ بخلووق )

^*^*^*^*^*^*^*^*^*^*^*^*^*^*^


ومن مما جاء في الأوقات الممدوحة




النوم قبل الزوال بساعتين أو ساعة وهو مايسمي بالقيلولة ويكفي فيه التمدد والاسترخاء واغماض العين لما فيه من فوائد فهو نعمة من الله كما قال الإمام الباقر عليه السلام والقائلة نعمة (( القيلولة )) وهو يعين على القيام في آخر الليل كما قال صلى الله عليه وآله وسلم (( و
ذلك النوم يعين للقيام في آخر الليل لصلاة التهجد والاستغفار )) ويورث الرزق ففي مجمع البحرين في الحديث ( القيلولة تورث الغنى )


ومن فوائده إراحة البدن وإسكان الجوارح مما يعين العقل في اتسقطاب المعلومات وتقوية الذاكرة فعن الصدوق أتى اعرابي إلى النبي صلوات الله عليه وآله وسلم فقال يا رسول الله ( إني كنت ذكوراً وإني صرت نسياُ فقال صلى الله عليه وآله وسلم (( أكنت تقيل ؟ )) قال : نعم قال : وتركت ذاك قال نعم قال عد فعاد فرجع إليه ذهنة وساعة القيلولة من أصدق ساعات الرؤيا لما ورد عن أبي عبدالله الحسين عليه السلام قال : (
أصدق الرؤيا القيلولة


وعن الباقر عليه السلام في حديث مقتل الحسين عليه السلام فيه ثم سار حتى نزل العذيب فقال فيها قائلة الظهر ثم انتبه من نومه باكياً فقال له ابنه : ما يبكيك يا أبه فقال : ( يا بني إنها ساعة لا تكذب الرؤيا فيها )) الخبر


ومن أوقات النوم المحمودة النوم بعد الثلث الأول من الليل لما رواه الكافي عن أبي بصير قال لأبي عبدالله الحسين عليه السلام ( جعلت فداك الرؤيا الصادقة والكاذبة محرجها من موضع واحد قال صدقت أما الكاذبة المخنلفة فإن الرجل يراها في أول ليلة في سلطان المردة والفسقة وإنما هي شيء يخيل إلى الرجل وهي كاذبة مخالفة لا خير فيها وأما الصادقة إذا رآها بعد الثلثين مع حلول الملائكة ذلك قبل السحر فهي صادقة لا تختلف ان شاء الله تعالى إلا أن يكون جنباً أو يكون على غير طهر أو لم يذكر الله عز وجل حقيقة ذكره فإنها تختلف وتبطئ على صاحبها


ومن النوم المحمود ما جاء عن الصادق عليه السلام ( ومن نام بعد فراغة من أداء الفرائض والسنن والواجبات من الحقوق فذلك نوم محمود )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شجرة طوبى
الرتبة
الرتبة
avatar

انثى عدد الرسائل : 235
مزاجي :
وظيفتي :
هواياتي :
تاريخ التسجيل : 17/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: وقت النوم الممدوح والمذموم   24/11/2010, 16:22

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يامهدي أدركني
الرتبة
الرتبة
avatar

ذكر عدد الرسائل : 20
تاريخ التسجيل : 10/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: وقت النوم الممدوح والمذموم   31/12/2010, 13:20

جزاكم الله تعالى الفردوس الأعلى
فعلا أفضل الأوقات للنوم وقت القيلولة
بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وقت النوم الممدوح والمذموم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الإسلامي ::  المعصومين عليهم السلام-
انتقل الى: